أخبار

أبرز تصريحات «السيسي» خلال لقائه بوفد القوى السياسية السودانية

التقى الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، اليوم الأحد، بالوفد السوداني المشارك في مؤتمر القوى السياسية والمدنية السودانية الذي تستضيفه القاهرة، والذي بدأت فعاليته أمس السبت، بحضور وزير الخارجية والهجرة المصري، بدر عبد العاطي، ومنظمات إقليمية ودولية وشخصيات سودانية مؤثرة.

وقال السيسي، خلال لقائه بالوفد السوداني، بحسب ما نقلت «الحرية الإخبارية» إن الدولة المصرية تبذل أقصى جهودها على المستوى الثنائي والإقليمي والدولي لمواجهة آثار الأزمة في السودان من خلال تقديم الدعم من كافة الجوانب، بما يعكس خصوصية العلاقات بين مصر والسودان.

وكشف عن أن مصر ستستمر في إرسال المساعدات الإنسانية لأبناء السودان، فضلاً عن استضافة الملايين منهم في أراضيها.

وأكد السيسي، أن مصر لن تدخر أي جهد في سبيل رأب الصدع بين مختلف الأطراف السياسية السودانية ووقف الحرب وضمان استعادة الأمن والاستقرار والحفاظ على مقدرات الشعب السوداني.

وأشار إلى أن الانتقال إلى المسار السياسي للأزمة يتطلب مشاركة جميع الأطراف السياسية وفق المصلحة الوطنية السودانية دون غيرها، وأن يكون شعار “السودان أولاً” هو القوة الدافعة لكل الجهود الوطنية المخلصة.

وشدد على أهمية احترام مبادئ سيادة السودان ووحدته وسلامة أراضيه، والحفاظ على الدولة ومؤسساتها كأساس لوحدة وبناء واستقرار السودان وشعبه الشقيق. مؤكدًا على حرص جمهورية مصر على التنسيق والتعاون مع الشركاء الإقليميين والدوليين لحل الأزمة في السودان. المصدر (وكالات + الجماهير)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
error: شارك الخبر، لا تنسخ