أخبار

البشير: تمديد وقف اطلاق النار لانخراط الممانعين في الحوار

  

الرئيس السوداني في خطابه أمس
الرئيس السوداني في خطابه أمس

الخرطوم: الجماهير

أعلن الرئيس السوداني عمر حسن البشير، أمس تمديد وقف إطلاق النار من جانب واحد في المعارك مع المسلحين بمناطق النزاع في البلاد، بعد انتهاء هدنة سابقة أعلنها في أكتوبر الماضي لمدة شهرين، سبقتها هدنة أخرى في يونيو الماضي.

وقال البشير في خطابه أمس بالقصر الجمهوري، بمناسبة الذكرى 61 لاستقلال السودان، إن وقف إطلاق النار سيستمر من جانب حكومته لشهر إضافي بشكل كامل في مناطق النزاع إلا في حالة الدفاع عن النفس، لحث الممانعين من المعارضة المسلحة على الانخراط في الحوار الوطني

وأكد التزامه بمخرجات الحوار الوطني وأشار إلى  أنه يعتزم تشكيل لجنة لإعداد دستور دائم للبلاد يتم اقراره من قبل الهيئة التشريعية المنتخبة، وأشار إلى توسيع اللجنة المعنية بدعم الحوار الوطني، وأنه لازال بامكان الجميع التوقيع على وثيقته

وتأتي قرارات البشير ، في الوقت الذي تتضارب فيه المواقف حول محادثات السلام مع الفصائل المسلحة التي تقول الحكومة السوانية أنها ستنعقد في الـ5 من الشهر الجاري، فيما تنفي الحركة الشعبية لتحرير السودان، إحدى أكبر الحركات المسلحة، تلقيها دعوات بهذا الخصوص من قبل الوساطة الأفريقية

وتجدد القتال بين الجيش السوداني  والمسلحين في كردفان والنيل الأزرق في 2011 عندما أعلنت دولة جنوب السودان استقلالها في  2011 لتتزامن مع أزمة اقتصادية طاحنة تعاني منها البلاد. وبدأ الصراع في دارفور في 2003

وانهارت محادثات لتأمين وقف إطلاق نار دائم في المناطق الثلاث التي تشهد حربا في السودان وفقا لخريطة طريق للسلام في أغسطس من العام الماضي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: شارك الخبر، لا تنسخ