أخبارأخبار عاجلة

تزامنًا مع زيارة البرهان لسنار.. الدعم السريع تستهدف مقر قيادة الجيش بمدينة «سنجة»

سنجة- الجماهير

أكد مواطنون من داخل مدينة «سنجة» حاضرة ولاية سنار، أن اشتباكات تدور في هذه اللحظات بين قوات الدعم السريع والجيش تركزت في مدخل المدينة ومقر قيادة الجيش وحي القلعة.

وقالت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي إن قوة من الدعم السريع استطاعت الهجوم على مدخل مدينة «سنجة»، ويجري الآن تبادل لإطلاق النار بالأسلحة الخفيفة والثقيلة بينها وقوات الجيش التي تدافع عن مقر الفرقة 17 بسنجة.

وأكدت صفحات محسوبة على الجيش، أن قوة عددها (50) عربة قتالية تتبع للدعم السريع، حاولت الدخول إلى «سنجة» عن طريق شارع الدالي، واستطاعت أن تصل دفاعات الجيش المتقدمة بالمدينة، وأن اشتباكات تدور الآن في مدخل «سنجة».

وأكدت مقاطع فيديو بثها مواطنون، من داخل مدينة «سنجة»، على مواقع التواصل الاجتماعي، وجود اشتباكات في مدخل المدينة وقيادة الجيش، حيث أصوات الأسلحة الثقيلة والخفيفة عالية، وأثارت حالة من الهلع وسط السكان. 

وبحسب وكالة السودان للأنباء، وصل اليوم السبت، قائد الجيش عبدالفتاح البرهان إلى الخطوط الأمامية المتقدمة للجيش بولاية سنار، عقب المعارك الأخيرة التي استطاعت فيها الدعم السريع السيطرة على منطقة جبل موية الاستراتيجية. 

البرهان في ولاية سنار (وكالة السودان للأنباء)

ووردت أنباء، عن أن قوات الدعم السريع، تهاجم في هذه اللحظات مدينة سنار من ثلاثة محاور، وأن معارك شرسة تدور  بالقرب من مقر الفرقة 17 بسنجة، فيما قالت صفحات موالية للدعم السريع، إن قواتهم تنوى إسقاط فرقة الجيش بولاية سنار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
error: شارك الخبر، لا تنسخ