أخبار

جيش جنوب السودان: المعارضة تقاتل بعضها وحديث قوات “مشار” عن تجدد المعارك أكاذيب  

جوبا: الجماهير

وصف الجيش الحكومي في جنوب السودان الحديث عن تجدد الاشتباكات مع المعارضة الجنوبية المسلحة بقيادة نائب رئيس البلاد السابق رياك مشار، بالأكاذيب، وأشار إلى أن فصائل المعارضة تقاتل بعضها، وأن قتالاً عنيفاً يدور بين قوات مشار مع قوات موالية للمعارض لام أكول أجاوين في مناطق حول ولاية أعالي النيل.

وقال العقيد سانتيو دمويج، الناطق الرسمي باسم الجيش الشعبي لـ”الجماهير” اليوم، إن الجيش الحكومي لم يشن أي هجمات على مواقع المتمردين، وأشار إلى أن الحديث عن قصف جوي أجنبي محاولة لنسف الحوار الوطني الذي دعا له الرئيس سلفاكير ميارديت بداية الشهر الجاري.

وأضاف:” ليس هنالك أي قصف جوي من قبل قواتنا أو أي قوات أجنبية على مواقع المتمردين، وما أثارته وسائل الإعلام غير صحيح لأننا دولة ذات سيادة ولن نسمح لدولة أخرى باستغلال مجالنا الجوي”.

وأشار دمويج، إلى أن ترديد مثل هذه الأحاديث لايعدو كونه محاولة لاقحام جنوب السودان في سيناريو فوضى، لافتاً إلى توجيهات من الرئيس سلفاكير عبر قيادة الأركان بعدم مهاجمة المتمردين.

وأكد إلتزام الجيش الشعبي بتوجيهات قيادته التي تترجم حرص الحكومة على المضي قدماً بمساعي الحوار الوطني.

وأعتبر حديث المعارضة عن تجدد الاشتباكات بالأكاذيب، وأن فصائل المعارضة تقاتل بعضها في مناطق حول أعالي النيل، حيث تدور معارك بين قوات رياك مشار وموالين للمعارض لام أكول.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: شارك الخبر، لا تنسخ