أخبار

«حركة تحرير السودان فصيل مناوي» تحتجز 100 شخص في الفاشر

وأفادت أن الحركة “تعتقل أكثر من 100 شخص بينهم نساء في مقرات تابعة لها في معسكر اليوناميد السابق ومخيم زمزم للنازحين”.

ومن بين المعتقلين شخصيات عسكرية ومواطنين جرى اقتيادهم من أحياء مختلفة في الفاشر، وتحدثت المصادر التي فضلت حجب اسمها بحسب «تربيون» عن تعرض عدد من المعتقلين لانتهاكات وإجبار بعضهم على تسجيل مقاطع فيديو ينفون فيها تورط حركة تحرير السودان في تنفيذ حملات الاعتقال.

لكن المتحدث العسكري باسم الحركة أحمد حسين مصطفى نفى قيام الحركة أو القوة المشتركة باعتقال أي شخص، وقال لسودان تربيون إن الاتهامات الموجهة إليهم “باطلة ولا أساس لها من الصحة وأغراضها معروفة”.

وأكد ان القوة المشتركة لحركات الكفاح المسلح لم تعتقل أحد وهي في هذه المرحلة مهمومة فقط بدحر قوات الدعم السريع في كل المحاور وتابع “لن نلتفت لمثل هذه الشائعات والفبركات”.

وفي وقت سابق من الأسبوع الماضي نفى المتحدث باسم حركة تحرير السودان قيادة مناوي الصادق علي النور، صلة الحركة بالاعتقالات في الفاشر، وأكد أن من تنفذها هي استخبارات القوة المشتركة بعد تجميع معلومات كافية حول الأشخاص مثار التهم.

وتحدث النور عن تورط أشخاص في جمع ورصد وارسال احداثيات للأهداف التي يطلبها العدو من داخل المدينة وان الاعتقالات تتم بغرض التحقيق والوصول الى الحقيقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
error: شارك الخبر، لا تنسخ