أخبار

حمدوك: «مؤتمر القاهرة» يمثل نقطة فارقة في الحل السياسي للأزمة السودانية

القاهرة- الجماهير

قال رئيس الوزراء السابق، ورئيس تنسيقية تقدم الحالي عبدالله حمدوك، في تصريحات نقلتها صحيفة «اليوم السابع»، اليوم السبت، إن استضافة مصر لمؤتمر القوى السياسية والوطنية السودانية يكشف عن دورها  الفعال في سبيل إنهاء الأزمة في السودان.

وأوضح حمدوك، أن اجتماع مختلف القوى السياسية والمدنية السودانية للمرة الأولى بهذا الشكل للتشاور حول الأزمة السودانية، يمثل نقطة فارقة في الحل السياسي للأزمة السودانية. وكشف عن أن “أُولى القضايا التي ناقشتها القوى السياسية، كانت ضرورة وقف الحرب اليوم قبل الغد”، بحسب «الشرق الأوسط».

وأضاف، أن المؤتمر ناقش أيضًا “سبل معالجة الأزمة الإنسانية التي تعد الأكبر في العالم، إضافة إلى مبادئ وأجندة العملية السياسية في السودان”، لافتًا إلى أن مشاورات القوى السياسية في القاهرة يمكن البناء عليها لصياغة حل متوافق عليه من قبل القوى السودانية.

واستضافت القاهرة، اليوم السبت، مؤتمر القوى السياسية والمدنية السودانية بهدف مناقشة الأزمة في السودان، بحضور أحزاب سياسية مؤثرة ومنظمات إقليمية ودولية، وخاطب افتتاحه وزير خارجية مصر، بدر عبد العاطي،  قائلًا إن الوضع الكارثي في السودان يتطلب الوقف الفوري والمستدام للحرب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: شارك الخبر، لا تنسخ