أخبار

خلافات في صفوف الكتلة الديمقراطية تعطل مؤتمر القاهرة لساعات محدودة

راينو- الجماهير

اختلفت قيادات الكتلة الديمقراطية في حضور الجلسة الأولى المشتركة التي ستطرح فيها ورقة “إيقاف الحرب”، مما عطل قيامها لساعات محدودة عقب تدخل الجهات المنظمة. إذ رفض رئيس حركة تحرير السودان مني أركو مناوي، ورئيس حركة العدل والمساواة جبريل إبراهيم، حضور الجلسة التي ستشارك فيها قيادات تنسيقية القوى المدنية الديمقراطية “تقدم”، التي كادت أن تقود إلى إنهيار المؤتمر.

وبحسب مصادر داخل المؤتمر تحدثت لـ “وكالة راينو”، فإن السكرتارية المكلفة بالإشراف وتنظيم المؤتمر، تدخلت لحل المشكلة، قبل أن تتفاقم الأوضاع، وقامت بفصل المجموعتين كل على حدا، لمناقشة ثلاثة ملفات هي: “إيقاف الحرب، إيصال المساعدات، والعملية السياسية”.

وكانت قد وافق جميع أعضاء الكتلة الديمقراطية لدخول الجلسة المشتركة، إلا أن تعنت مناوي وجبريل أحال دون تحقيق ذلك، رغم أن رئيس الكتلة جعفر الميرغني ونبيل أديب وعدد من القيادات تدخلوا لصالح تراجع مناوي وجبريل عن تعنتهما وحضور الجلسة، لكن تلك المساعي فشلت في الأخير.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: شارك الخبر، لا تنسخ