أخباردولي

“50” الف رسالة تهديد لبرلمانية كندية معارضة للإسلاموفوبيا

الجماهير: وكالات

 تلقت برلمانية عن الحزب الليبرالي الكندي رسائل تهديد وإهانة على خلفية طرحها مشروع قانون على البرلمان يدين كافة أشكال الإسلاموفوبيا والتفرقة الدينية والعنصرية الممنهجة.

ونقلت وكالة الأناضول  عن إقرا خالد، النائب بالجمعية العامة للبرلمان، “تلقيت أكثر من 50 ألف رسالة كراهية تتضمن إهانات وألفاظ نابية، منذ طرحي الخميس الماضي مشروع قانون على البرلمان يدين كافة أشكال الإسلاموفوبيا والتفرقة الدينية والعنصرية الممنهجة”.

وأضافت، “خشيت على سلامة الموظفين في مكتبي لذلك طلبت منهم إقفال الباب من خلفي وتجاهل الاتصالات ليتفادوا سماع التهديدات والخطابات المليئة بالإهانات والكراهية بشكل لا يُصدّق”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: شارك الخبر، لا تنسخ