أفروعربي

إثيوبيا: صادرات الكهرباء لدول الجوار تتجاوز مليار دولار خلال 18 شهراً

أديس أبابا – وكالات: أعلن وزير الماء والطاقة الإثيوبي، هبتامو إيتيفا، أن بلاده صدرت الطاقة الكهربائية إلى دول الجوار بقيمة تزيد عن مليار دولار خلال 18 شهراً.

وتأتي هذه الخطوة ضمن خطط إثيوبيا لتصبح مركزاً للطاقة في شرق إفريقيا.

وتتمتع إثيوبيا بإمكانيات هائلة في مجال الطاقة المتجددة، خاصة الطاقة الكهرومائية.

وتسعى إثيوبيا إلى زيادة صادراتها من الطاقة الكهربائية من خلال بناء المزيد من السدود ومحطات الطاقة.

وتصدر إثيوبيا الطاقة الكهربائية إلى كل من كينيا والسودان وجيبوتي وجنوب السودان.

وتسعى إثيوبيا إلى توسيع نطاق صادراتها لتشمل المزيد من الدول في المنطقة.

وتعد صادرات الطاقة الكهربائية مصدر دخل مهم لإثيوبيا، ويساعد على تمويل مشاريع التنمية في البلاد.

وتساهم صادرات الطاقة الكهربائية أيضاً في تعزيز العلاقات بين إثيوبيا ودول الجوار.

وهناك بعض التحديات التي تواجهها إثيوبيا في مجال الطاقة، مثل نقص الاستثمارات والاعتماد على الأمطار في توليد الطاقة الكهرومائية.

ولكن إثيوبيا تعمل على حل هذه التحديات من خلال جذب المزيد من الاستثمارات وتطوير مصادر الطاقة المتجددة الأخرى مثل طاقة الرياح.

وتعد إثيوبيا نموذجاً للدول الأفريقية في مجال الطاقة المتجددة، وتسعى إلى مشاركة تجربتها مع الدول الأخرى في القارة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: شارك الخبر، لا تنسخ