أخبار

البشير يعفو عن 259 من اسرى الحركات المسحلة

الخرطوم : الجماهير

أصدر الرئيس السوداني، عمر البشير، اليوم الأربعاء، قراراً جمهورياً قضى بالعفو العام وإسقاط عقوبة الإعدام عن 259 محكوماً ومتهماً، من اسرى الحركات المسحلة التي تخوض حرباً ضد الخرطوم في اقليم دارفور و ولايتي النيل الأزرق وجنوب كردفان.

 

وأوضح بيان صادر عن الرئاسة إن القرار شمل النزلاء المحكومين بالإعدام والمتهمين في عدد من المعارك وعددهم 259 محكوماً ومتهماً، وفقاً لأحكام المادتين 208 “1” و211 من قانون الإجراءات الجنائية سنة 1991.

 

ونص القرار على إسقاط عقوبة الإعدام عن النزلاء المحكومين بالإعدام في أحداث أمدرمان وعددهم “44”، ومعركة “دونكي البعاشيم” وعددهم “18”، معركة “كلبس” وعددهم “4”.

وشمل القرار العفو العام عن المتهمين في معركة “فنقا” وعددهم “12” متهماً، والعفو العام عن المتهمين في أحداث “قوز دنقو” وعددهم “181” .

 

وقال بيان الرئاسة “إن القرار جاء لتعزيز روح الوفاق الوطني، وتهيئة المناخ لتحقيق السلام المستدام في البلاد، وذلك في ظل المرحلة التي تبلورت فيها إرادة أهل السودان متمثلة في توصيات الحوار الوطني والوثيقة الوطنية “.

و في العام 2006 أصدر البشير عفواً عاماً عن أفراد الحركات المسلحة الموقعة على اتفاقية سلام دارفور بأبوجا وتلى ذلك القرار عفو عام آخر صدر في العام 2009، عن الأطفال الذين شاركوا في غزو أمدرمان وعددهم “7”، فضلاً عن إعلان العفو العام عن الأطفال الذين شاركوا في معارك “قوز دنقو” وعددهم “21” طفلاً.

و اطلقت السبت الماضي الحركة الشعبية ـ شمال، التي تقاتل الحكومة في ولايتي النيل الأزرق و جنوب كردفان 125 أسيرا للقوات الحكومية في عملية اطلقت عليها “النوايا الحسنة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: شارك الخبر، لا تنسخ