أخبار

السودان..”الفاشر” تحتفي بالذكرى المئوية للسلطان علي دينار

الفاشر: الجماهير

تنطلق  بمدينه الفاشر حاضرة ولاية شمال دارفور غربي السودان، الأسبوع المقبل إحتفالات الذكري المئوية لرحيل  السلطان علي دينار أخر سلاطين دارفور في السادس من  فبراير الجاري.

وقال حمزة خليل، رئيس اللجنة العليا للاحتفال،وو وزير البئية والسياحة بالولاية، إن جميع الترتيبات اكتملت لاستقبال الحدث  الذي درجت الولاية على الاحتفاء به منذ أعوام.

وأعلن عن وصول وفد رفيع من العاصمة السودانية الخرطوم إلي الفاشر برئاسة نائب رئيس الجمهورية  حسبو محمدعبدالرحمن وبرفقته  وفود من  تركيا بالإضافه لعدد من السفراء  والبعثات الدبلوماسية بالخرطوم

وقال  الفنان فتحي الماحي إنه يحضر لأوبريت فني  جديد يجسد تاريخ السلطان علي دينار  يحكي عن معركة (سيلي)  التي  تصدي فيها  دينار للمستعمر.

ويعتبر السلطان علي دينار الذي رحل في 6 نوفمبر 1916م، آخر سلاطين الفور من السلالة الكيراوية في سلطنة دارفور بالسودان.

وأقام في مدينة “الفاشر”، عاصمة دارفور، حيث أنشأ مصنعاً  لصناعة كسوة الكعبة وظل طوال 20 عاماً تقريباً يرسل كسوة الكعبة إلي مكة المكرمة، وينسب اليه حفر” أبار علي”، التي تعتبر  ميقات أهل المدينة للإحرام للحج والعمرة جوار المدينة المنورة وتجديد مسجد ذو الحليفة.

ولد السلطان في قرية “شوية” بدارفور والده “زكريا بن محمد فضل” ساند عمه السلطان “أبو الخيرات” في تمرد “أبو جميزة”.

ويعد من أشهر السلاطين الذين حكموا إقليم دارفور ووقفوا مع الثورة المهدية في محاربة المستعمر، كما قام السلطان بنشر الدعوة المهدية في عهد الخليفة عبد الله التعايشي حيث كان يقوم بإرسال المحمل سنويا إلى الأراضي المقدسة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: شارك الخبر، لا تنسخ