أخبار

ناشطون عرب يطالبون بالإفراج الفوري عن المعتقلين في سجون السودان

القاهرة: الجماهير

طالب ناشطون عرب إطلاق سراح جميع المحتجزين من الناشطين السياسين والطلاب في معتقلات جهاز الأمن في السودان.

وأطلق صحفييون سودانيون في وقت سابق حملة ضد الإعتقال السياسي هناك.

وجاءت مطالبة الناشطين العرب استجابة لحملة التضامن التي أطلقها  التحالف العربي من أجل السودان قبل عام.

ويطالب الناشطون العرب بإتاحة الحريات العامة، وحرية الرأي والتعبير، والتجمهر، والتظاهر.

ويعيش المعتقلون السودانييون أوضاعا صعبة وشكا عدد منهم من تردي الخدمات داخل المعتقلات.

وأعلن حافظ  أبو سعده رئيس المنظمة المصرية لحقوق الإنسان وعضو المجلس القومي لحقوق الإنسان، تضامن المنظمة  مع النشطاء الحقوقيين والسياسيين وسجناء الرأي، مناشدا السلطات إطلاق سراحهم فورا.

وأعرب راجي الصوراني مدير المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان “غزة” ورئيس مجلس أمناء المنظمة العربية لحقوق الإنسان بالقاهرة، عن عميق قلقهم تجاه مايحدث من إنتهاكات خطرة لحقوق الإنسان بالذات في مجال الحريات، وماتتعرض له فئات المجتمع المختلفة من قمع للنقابات وطلاب وأصحاب الرأي.

وندد د. محمد النشناش عضو المنظمة العربية لحقوق الإنسان المغرب، بالإعتقالات السياسية في السودان  واصفا الإعتقالات بالتعسفية التي تمس بالحقوق الأساسية للمدافعين عن حقوق الإنسان.

وشهد السودان عدد من الوقفات الاحتجاجية نظمها ناشطون ضد الاعتقالات السياسية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: شارك الخبر، لا تنسخ